بالفيديو… أقلام ترسم في الهواء

wait... مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 26 يوليو 2015 - 12:41 مساءً
بالفيديو… أقلام ترسم في الهواء

منذ ظهورها عام 2013، لفتت الأقلام الثلاثية الأبعاد التي ترسم في الهواء، أنظار الكثيرين الذين باتوا يتحينون الفرصة لشرائها واختبارها. اليوم أصبحت هذه الأقلام في متناول الجميع، وبأشكال ونماذج أكثر تطوراً من ذي قبل، إذ يمكن شراؤها بمبلغ لا يتعدى المائة دولار.

عبر المزاوجة بين تقنية الطابعات الثلاثية الأبعاد، ومسدسات اللصق الحراري، تمكن العلماء من ابتكار أقلام “3 دودلر” التي تكتب في الهواء بدلاً من الكتابة على الورق، لكن الجيل الأول منها كان ضخماً وفوضوياً وصعب الاستخدام. أما الإصدار الأخير “3 دودلر 2” فيتميّز بسهولة استخدامه ومرونته. وتتمتع هذه الأقلام الجديدة بالقدرة على رسم مجسمات في الهواء. ويجري استخدامها للرسم والكتابة والتسلية، فضلاً عن تصميم المجوهرات، الرسم على الأزياء، صناعة قطع الأثاث والديكورات الصغيرة والنماذج المعمارية.

ورغم أوجه التشابه، إلا أن القلم الثلاثي الأبعاد يختلف عن الطابعة، حيث إنه لا يعتمد على وجود تصميم مسبق بداخله لتقليده وعمل نسخة منه، بل يعتمد على مخيلة مستخدمه ومهاراته في الرسم والنحت. كما أنه مزود بوصلة كهربائية على شكل USB يتم شحنها بشكل منفرد قبل إيصالها بالقلم ليعمل.

يذكر أن العديد من الشركات الإلكترونية خاضت غمار المنافسة وطرحت نماذج مختلفة للأقلام الثلاثية الأبعاد، منها على سبيل المثل، قلم “بوليميز” الذي يعمل من خلال إطلاق البوليمر الخفيف الأشبه بحبر سائل كما الموجود في الأقلام العادية، ومن ثم يتصلب بعد توجيه الأشعة فوق البنفسجية عليه. لا يعمل القلم بتقنية التذويب الحراري؛ وهو ما يجعله الأفضل للأطفال الراغبين باستخدام الأقلام الحديثة، كونه أكثر سلامة. وتوفر تقنية عمل القلم إمكانية الرسم بأكثر من لون عند الحاجة مما يجعله مغرياً للأطفال، كما أنه آمن ولا يؤذي العين.

ويبدو أن تقنية البوليمر تلقى رواجاً، إذ قامت شركة سيبيرية بطرح قلم مماثل يدعى “كريو بوب”. ما يميز هذا القلم أن الأشكال التي يصنعها يمكن أن تكون مضيئة في الظلام، أو ناقلة للكهرباء، أو ممغنطة، أو حتى معطرة، إذ ابتكر مطوروه 50 نوعاً مختلفاً من الحبر، بعض الأنواع مشعة ومطاطية ومرنة، ومنها ما يتغير لونه مع تغير درجة الحرارة في محيطه.

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات

يجب عليك تسجيل الدخول لترك التعليق.