• السنبلاية : كل عام وانتم بخير زوار و اعضاء و كل عام و الشعب السودانى بالف الف خير و مبروك للشعب السودانى و تحية لشباب و كنداكات الثورة و الف رحمة ونور تنزل على قبور و ارواح الشهداء . شعب العزة والكرامة دمت علما يرفرف بين الامم ..
    اضافة إهداء
    (المعذره .. غير مسموح للزوار بإضافة الإهداءات, الرجاء التسجيل في المنتدى)


أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم في منتديات الهلالية - السودان، لكي تتمكن من المشاركة ومشاهدة جميع أقسام المنتدى وكافة الميزات ، يجب عليك إنشاء حساب جديد بالتسجيل بالضغط هنا أو تسجيل الدخول اضغط هنا إذا كنت عضواً .





رجــــــل أبكـــــــى والــــــدته ليضحـــــــك زوجتـــــــه

رجــــــل أبكـــــــى والــــــدته ليضحـــــــك زوجتـــــــه • | • هذه قصة يرويها أحد تجار الذهب ، يقول فيها : دخل عليَّ ..



20-03-2013 02:33 مساء
هبه فاروق الريح
عضـو متميز
rating
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 07-06-2011
رقم العضوية : 10908
المشاركات : 665
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 10
 offline 


رجــــــل أبكـــــــى والــــــدته ليضحـــــــك زوجتـــــــه

|

هذه قصة يرويها أحد تجار الذهب ، يقول فيها : دخل عليَّ في المحل رجل ومعه زوجته وخلفه أُمَّـه العجوز تحمل ولده الصغير.






وأخذت زوجته تشتري من المحل وتشتري من الذهب وتأخذ من المجوهرات ، ثمُّ قال الرجل للبائع : كم حسابك ؟

فقال له : عشرون ألف دينار ومئة ، فقال هذا الرجل ومن أين أتت هذه المئة نحن حسبنا ما اشترينا بعشرين ألف ، من أين أتت هذه المئة ؟

قال له البائع : أُمُّـك العجوز اشـترت خاتماً بمئة دينار ، قال أين هذا الخاتم ؟

قال له البائع : هذا هو، فأخذ ابنها الخاتم ثمَّ رماه على البائع وقال : العجائـز ليس لهُنَّ الذهب ، فعندما سَمِعتْ العجوز تلك الكلمات فبَكَتْ وذهبتْ إلى السيارة .






فقالت زوجته : يا فُلان ماذا فَعَلتْ ؟ لعلَّها لا تَحْمِلُ ابنك بعد هذا (كأنَّها أصبحتْ خادمة) .

فعاتبه بائع المجوهرات ، فذهب الرجل إلى السيارة ، وقال لأمِّـه : خُذِي الخاتم إذا كنتى تريدين .

فقالت أُمُّـهُ : لا والله لا أُريدُ الذهب ولا أُريدُ الخاتم ، ولكنِّي أردتُ أنْ أفرح بالعيد كما يفرحُ النَّاس ، فقـتلتَ سعادتي ، سامحك الله .

قال تعالى : {وَقَضَى رَبُّكَ أَلاَّ تَعْبُدُوا إِلاَّ إيَّـاهُ وَبِالوَالِدَيْنِ إحْساناً إمَّا يبلُغَنَّ عِندَكَ الكِبَرَ أحَدُهُما أو كِلاهُما فلا تَقُـلْ لهُما أُفّ ولا تَـنْهَـرهُما وقُـلْ لهُما قولاً كريماً " واخْفِــضْ لَهُمَا جَنَاحَ الذُّلِّ مِنَ الرَّحْمَةِ وَقُـل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا كَمَا رَبَّـيَانِي صَغِيراً}

بعد قراءتك للقصة اكتب تعليقك على القصة




16-04-2013 08:54 مساء
مشاهدة مشاركة منفردة [1]
خالد بابكر محمد حمد النيل
المسرف العام
معلومات الكاتب ▼
تاريخ الإنضمام : 25-03-2009
رقم العضوية : 1886
المشاركات : 16090
الجنس : ذكر
قوة السمعة : 48
 offline 
look/images/icons/i1.gif رجــــــل أبكـــــــى والــــــدته ليضحـــــــك زوجتـــــــه
يا سبحان الله !!!!!!!

كيف له أن لا يقدر التي سهرت به الليالي و عانت ما عانت من أجل الظفر به بهذا النجاح الذي يغرق فيه ؟

كيف له كيف ؟؟؟؟

الا له أن يتذكر أن الجنة تحت أقدام الأمهات ؟؟

الا يرتجي يوما أن يُعامل بالمثل من أبنائه ؟؟؟

سبحان الله

روى لي أحدهم بانه يتمنى أن يحظى بلقاء أمه و لو برهة و هي التي سافرت الى لا عودة بعد

خيرك علي بلحيل كتيييير

[size=5]الف شكر ه[size=5]بة بلدنا
[/size]
[/size]




الكلمات الدلالية
لا يوجد كلمات دلالية ..


 









الساعة الآن 12:35 صباحا